منوعات

الذهب ينخفض قبل تقرير الوظائف.. إليك أهم التوقعات

محتويات المقالة إخفاء

كشفت جلسة الولايات المتحدة يوم الخميس، عن انخفاض العقود الآجلة للذهب، وذلك حسب تسعير كومكس لبورصة نيويورك التجارية.
و تم تداول العقود الآجلة للذهب لشهر ديسمبر الأمامي على 1812.15 دولار للأونصة وقت كتابة الخبر، انخفض بنسبة 0.21%، و قد انخفض السعر خلال جلسة يوم الخميس وصولًا لـ  1806.75 دولار للأونصة.

الذهب قد يجد نقاط الدعم على 1785.20 دولار للأوقية والمقاومة على 1826.50 دولار للأوقية؟

عقود مؤشر الدولار، الذي يقيس أداء العملة الأميركية مقابل سلة من ست عملات رئيسية أخرى، هبط بنسبة 0.25% ليتداول على USD 92.218. 

و في الوقت نفسه على كومكس، هبط سعر الفضة لشهر ديسمبر بنسبة 1.21% ليتم تداوله عند 23.927 للأونصة بينما ارتفع سعر النحاس لشهر ديسمبر بنسبة 0.57% ليتم تداوله عند 4.3022 للرطل. 

و صدرت اليوم بيانات البطالة الأمريكية وسجلت 340 ألف طلب إعانة وكان التقدير أن تبلغ 345، وتعد هذه الأرقام إيجابية، و وصل متوسط طلبات الإعانة في 4 أسابيع إلى 355 ألفًا.

وتعد بيانات البطالة الأمريكية مؤشرًا هامًا لحالة التعافي الاقتصادي، وتصدر أسبوعيًا ويستخدمها المستثمرين في التعرف على حالة الاقتصاد الأمريكي وقوة الشركات في هذه الفترة.

أما بالنسبة الميزان التجاري لشهر يوليو فقد جاء إيجابيًا حيث سجل -70.10 مليار، وكان المتوقع أن يبلغ -71.00 مليار؟، و مع البيانات الإيجابية ونبرة الفيدرالي الداعمة لشهية المخاطرة، تراجع الذهب.

ومع اعتماد الذهب على حركة الدولار، إليك تحليل الدولار:


“أمضى الذهب الأسبوع الماضي يعزز وجوده حول المتوسط المتحرك لـ 200 يوم عند 1,810 دولار، أي هبوط هنا سيظل هبوط سطحي، ويقف عند 1,781 دولار للأوقية، وأي تحرك أعلى 1,750 دولار للأوقية سيكون محايد إلى إيجابي”.

وأضافت بأن المقاومة الرئيسية تقف عند 1,834 دولار للأوقية، و1,835.41 دولار، والحركة هنا يجب أن تعيد اختبار 1,85657 دولار للأوقية، ومن ثم 1,871 دولار للأوقية، وهو الاتجاه الهابط لـ 2020 – 2021.” 

أهم مستويات الدعم 


دون 1,750 يوجد دعمين عند 1,679.80 دولار1,677.83 دولار، ويعززه انخفاض يونيو 2020 عند 1,670 دولار. 

دون 1,670 سوف تستهدف خط الاتجاه الصاعد من 2018-2021 عند 1,589 دولار. 

أهمية بيانات الجمعة


تكمن أهمية بيانات يوم الجمعة بأنها تمثل أحد محوري هدف الفيدرالي، وهو التوظيفن حيث يعتمد الفيدرالي على هدف ثنائي المحور: التضخم والتوظيف، و قد أعلن الرئيس، جيروم باول، في جاكسون هول بأن التضخم يسير في المسار الصحيح مع نمو الاقتصاد، ويظل قابل للاحتواء قرب هدف الفيدرالي، وأشار بأن الضغوط التضخمية الحالية سوف تتلاشى مع الوقت.

ولكن ما يبقي الفيدرالي مستقرًا على نفس السياسة النقدية هو ضعف نمو سوق العمل الأمريكي، ولو تمكن الاقتصاد الأمريكي من إضافة 750 ألف وظيفة أو أكثر، ستكون هذه أنباء سيئة لجميع الأصول التي تعتمد على قرار الفيدرالي الأمريكي

السابق
ابراج اليوم السبت 4-9-2021 مع خبيرة الابراج ماغي فرح
التالي
لهذا السبب.. أرباح الذهب تفوق الـ1%