منوعات

لهذا السبب.. الذهب يرتفع فوق الـ 1820

محتويات المقالة إخفاء

الذهب.. شهد الذهب إرتفاع كبير وملحوظ في تعاملات صباح يوم الاثنين في آسيا، مسجلاً أعلى مستوى له في شهرين، حيث أعطى الدولار أيضًا المعدن الأصفر دفعة عند التراجع.

ويستمر الذهب في الارتفاع في هذه اللحظات محققًا ارتفاعًا 0.3% ليسجل 1822.56 دولارًا للأوقية، فيما تسجل عقود الذهب 1824.45 بزيادة 0.4%، وبذلك يظل الذهب فوق علامة 1800 دولار بعد أن سجل أعلى مستوى له منذ 7 سبتمبر في وقت سابق من الجلسة.


و بينما انخفض الدولار، الذي يتحرك عادة في اتجاه عكسي مع الذهب، يوم الاثنين، ومما أثر إيجابًا أيضًا على الذهب ما نقله مصادر سياسية ومحللون لوكالة أنباء رويترز، من أن البنك المركزي الصيني من المرجح أن يتحرك بحذر نحو تيسير السياسة النقدية لدعم الاقتصاد، حيث يؤدي تباطؤ النمو الاقتصادي وارتفاع أسعار المصنعين إلى زيادة المخاوف بشأن الركود التضخمي.

الذهب

ويسجل مؤشر الدولار الأمريكي تراجعًا بنسبة 0.18% ويقف عند 94.14 أمام سلة من العملات الأجنبية، فيما ترتفع سندات الخزانة الأمريكية +1.80% لتسجل 1.479، وهو رغم الارتفاع يعد تراجعًا عن المستويات الأخيرة التي تخطت 1.6 قبل صعود الذهب القوي.

وتأثر الذهب قليلًا بتصريحات عضو الفيدرالي الأمريكي، جيمس بولارد، الذي تحدث عن احتمالية رفع الفائدة مرتين في عام 2022، فانخفض الذهب للحظات تحت مستوى الـ 1820 إلا أنه عاد ليتجاوزه مجددًا.

و أكد نائب رئيس الفيدرالي الأمريكي من المخاوف من التضخم، إلا أنه قال أن الفيدرالي لا يفكر بعد في أي إجراء يخص رفع أسعار الفائدة وهو ما منح الثقة للذهب الذي يتداول عند 1825.2 دولارًا في هذه اللحظات، مرتفعًا 0.39%، فيما ترتفع عقود الذهب 0.58% لتسجل 1827.3 دولارًا للأوقية.
وقال نائب رئيس الفيدرالي كلاريدا، إن المعايير المححدة لرفع الفائدة يمكن استيفائها بنهاية 2022، بيد أن الفيدرالي ما زال “بعيدًا جدَل” عن وضع رفع الفائدة في الاعتبار، وتبع حديث جيمس بولارد، حديث نائب رئيس الفيدرالي، كلاريدا، الذي عبر عن تخوفه من التضخم، وقال أن موجة التضخم المرتفعة الممندة قد تكون مشكلة حقيقية.
واوضح بعد ذلك أن أغلب أعضاء الفيدرالي يرون أن مخاطر التضخم باتت أعلى من التوقعات بشكل لافت للنظر لكنه قال أنه في هذه اللحظات لا يزال الفيدرالي الأمريكي بعيدًا عن تطبيق رفع لسعر الفائدة.

في حين استوعب المستثمرون تقرير الوظائف في الولايات المتحدة يوم الجمعة، والذي أظهر أن الوظائف غير الزراعية زادت بنسبة أفضل من المتوقع 531000، وانخفض معدل البطالة إلى 4.6٪ في أكتوبر.

وقد صرحت إستر جورج يوم الجمعة أنه “ليس هناك شك” في أن سوق العمل في الولايات المتحدة ضيقة، وأضافت أن جورج ستدرس بعناية كيف تتكشف ضغوط الأجور وتوقعات التضخم بينما تحاول قياس مدى قرب الاقتصاد من هدف بنك الاحتياطي الفيدرالي المتمثل في التوظيف الكامل.

وفي نفس اليوم، أقر الكونجرس الأمريكي مشروع قانون البنية التحتية بقيمة تريليون دولار لإصلاح المطارات والطرق والجسور في البلاد.

أما في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، فقد أظهرت بيانات التجارة الصينية الصادرة يوم الأحد أن الصادرات نمت بنسبة 27.1٪ على أساس سنوي في أكتوبر، ونمت الواردات بنسبة 20.6٪ على أساس سنوي وبلغ الميزان التجاري 84.54 مليار دولار.

وفي الوقت نفسه، يرى بنك اليابان أن هناك حاجة لسياسة نقدية فائقة السهولة حيث إن التضخم يرتفع بشكل متواضع فقط ونمو الأجور لا يزال ضعيفًا، كما قال يوم الاثنين في ملخص للآراء من اجتماعه في أكتوبر.

كذلك، كان الطلب على الذهب في الهند، أحد أكبر المستهلكين، ملموسًا خلال موسم المهرجان الأسبوع الماضي.

أما بالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، فقد ارتفعت الفضة 0.3٪، وارتفع البلاتين 0.2٪ والبلاديوم 0.5٪.

السابق
ابراج اليوم الخميس 11-11-2021 مع خبيرة الابراج ماغي فرح
التالي
عملة رقمية جديدة لـ ماسك ترتفع 27400%.. ما السبب؟